لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية

موقع الدكتور محمد لمين تريفي

العلمانية والاسلام السياسي

طباعة PDF

بين العلمالنية ..والإسلام السياسي في عالمنا العربي (هذا موضوع للنقاش فقط من فضلكم) هناك خطأ شائع ...يتمثل في إعتبار العلمانية إيديولوجيا...وهي غير ذلك تماما هي نمط تفكير يمارس في حدود "المواطنة" والمواطنة مؤطرة بالدستوروالقانون هو الذي يحدد حدودً هذا النمط من التفكير وما يتبعه من سلوك ، وهو سارٍ على كلّ مواطني الدولة، ومن يحاول فرض تصوره هو لهذا النمط والسلوك هو لا يعتدي عل اللأفراد "العلمانيين " بل على القانون والدوله. في العموم القانون لا يتدخل في الدين كعقيدة بل يؤطر الممارسات الدينية في حدود وفي إطار القانون العام :الدستور والقانون بصفة عامة ...وفي بالادنا حدد الدستور والقانون مجال ممارسة هذا الحق الذي يمثل الطاقة الروحية للمجتمع بكامله و يمنع النيل من الدين كعقيدة وكممارسة شخصية ..ويحرّم استعمال الدين لا كمشروع سياسي ولا كغطاء لمشروع سياسي..لأنه وقتها يصبح "الدين السياسي" ايديولوجيا لا علاقة لها بالدين ولكن له علاقة بالمنتفعين من هذه الإيديولوجيا ..ويصبح كل من يعارض هذه الإيديولوجيا "كافرا".

آخر تحديث ( السبت, 23 مارس 2019 10:21 )
 

أمة مستهلكة للثقافة

طباعة PDF

رجاءا موضوع للنقاش وليس للسب والشتم وبذيء الكلام.يجب أن نخجل...من اننا أصبحنا عالة على الثقافة العالمية والحضارة الإنسانية..لماذا وصلنا لهذا الدرك بالأساس؟لأننا أسأنا فهم مقاصد ديننا الحنبف...الذي في بداية بعثة المصطفى( ص ) أنار الثقافة الإنسانية وأثراها...إذا كان الأمر كذلك العيب ليس في ديننا بل فينا نحن...لا بدّ هنا من التّأكيد على أنّنا نحن العرب عالة على الثّقافة، أي أنّنا مستهلكون سّيئون للثّقافة العالمية ولا ننتج ثقافة وفكرا. لا ننكر وجود مفكرّين إصلاحيّين حاولوا إصلاح ما أفسدته عصور الجهل والتّخلّف، والفهم الخاطئ للدّين الإسلاميّ على أنه دين الجهلة وصنّاع الجهل في غالبيّة المجتمعات العربيّة والإسلاميّة. لكنّ واجب علينا التساؤل عن سبب ركود عطاء الفكر العربيّ والإسلاميّ منذ أن غُيّب أفذاذ الفكر الإنساني بجنسية عربية إسلامية...من أمثال الفرابي(874-950م)، ابن سينا(980-1037م) وابن رشد(1126-1198م) دون أن ننسء لأبن خلدو (1132-1406م)...حتى آخر أفذاذ الفكر العربي إدوارد سعيد(1935 - 2003م)؟؟؟؟ ولا أقول أن ما أقدمه هو الجواب بل أنه الجانب الكبير منه: الجواب هو أننا أبدلنا هؤلاء الذين هم سلفنا الصالح....ب"فقهاء" منغلقين على إجترارهم منذ فجر الإسلام...قُدّموا لنا على أنهم هم فقط "سلفنا الصالح"...فتعلقنا بتلابيبهم عن جهالة... فغرقوا وأغرقونا في الإرهاب وكره بقية الأمم للإسلام والمسلمين.(يتبع)

 

نماذج من ثقافة قادة الإخوان الغنوسشي وعلي العريض

طباعة PDF

حتى لا نموتوا أغبياءتصريحان يكفيان لإنبائنا عن طينة من حكمنا ويحكمنا من الإخوانا- لأول لراشد الغنوشي: حيث صرّح بان الجنوب للإخوان ولا حاجة للقيام فيه بحملة أنتخابية( يذكرنا بلّي بعثهم السوريا ووصفهم هذومكه اولادي ويذكرني بشبابي)‘ذم وقع التقسيم متاع تونس وابدى الغنوشي يوقف على متاعو...2 - لعلي العريض اللي كان رئيس الحكومه..ووزير الداحلية... وإلّي في عهدو أغتيل شكري والبراهي . سًئل عن قرار محكمة التعقيب قبول الطعن الذي تقدّمت به لجنة الدفاع عن شكري والبراهمي..وإعادته الملف للبحث ...وخاصة إتعادة سماع علي العريض في المقابلة التي اجراها وهو وزير داخلية مع إرهابي خطير كبير ومعروف بجرائمه... فأجاب بكل مسؤولية ومعرفة بالقضاء؟؟؟"هذيكه محكمة التعقيب اخذات ها القرار لإرضاء لجتة الدفاع ..(نعم المحكمة تصدر احكامها لارضاء احد الخصوم)"و توّه عرفنا أن في عهد الترويكا المحاكم ما كانتش تحكم بالقانون بل لإرضاء هذا وذاك من المتختصمين ؟؟؟؟؟ تو نعرف علاش قضية الارهاب وشكري والبرامي والتسفير السوريا والجناح السري قاعدين مدفونين في خزاين المحاكم...حسب سي علي كان ذلك لإرضاء للنهضه...رب عذر اقبح من ذنب.

 

هؤلاء هم الثوار

طباعة PDF

هؤلاء فقط هم الذين يمثلون المجاهدين الذين نجعلهم تيجانا فوق رؤوسنا...ولا علاقة لهم بمجاهيي الإخوان والوهابية -في سوريا والعراق وليبيا وتونس واليمن الخ...عن جريدة الرأي الإلكترونية: العملية التي هزّت كل الكيان الصهيوني وحكامه وعسكره.
"العملية، وباعترافٍ إسرائيليٍّ رسميٍّ، كانت عمليةً نوعيّةً وجريئةً للغاية، فالشاب الذي قام بتنفيذها، بحسب وسائل الإعلام الإسرائيليّة، وصل إلى المُفترق المليء بالجنود والمُستوطنين وهو يحمل السكين فقط. وعرضت هيئة البثّ الإسرائيليّة، شبه الرسميّة (كان) فيلمًا قصيرًا عن العملية، بعد الحصول على إذنٍ من الرقابة العسكريّة، شوهِد فيه الفدائيّ الفلسطينيّ وهو يطعن الجنديّ الإسرائيليّ، ومن ثمّ يخطِف سلاحه، وبعد ذلك، قام بإطلاق النار عليه من مسافة صفر فأرداه قتيلاً.الفدائيّ الفلسطينيّ لم يتوقّف عند هذا الحدّ، أفادت المصادر الإسرائيليّة الرفيعة، بل سيطر على سيارةٍ خاصّةٍ، تركها على ما يبدو صاحبها الإسرائيليّ في المكان وهرب، وقام بقيادتها إلى المُفترق الثاني في المنطقة، التي تُسّمى مفترق أرئيل، وهناك قام بإطلاق النار على الجنود والمُستوطنين، الذين كانوا بالمكان، فأصاب اثنين بجراحٍ بالغةٍ جدًا، تمّ على إثرها نقلهما إلى المُستشفى، وبحسب الإعلام العبريّ فإنّ وضعهما حرج للغاية، وما زال الأطبّاء يعملون على إنقاذ حياتهما."
في سياقٍ مُتصّلٍ، أجمع الخبراء للشؤون الأمنيّة في الإعلام العبريّ، وأيضًا الخبراء في المجال العسكريّ، الذين أدلوا بأحاديثٍ خاصّةٍ لوسائل الإعلام الإسرائيليّة، أجمعوا على أنّ العملية أكّدت، مع كلّ الأسف، على حدّ تعبيرهم، أكّدت على ارتفاع نسبة الجرأة لدى الشاب الفلسطينيّ في تنفيذ العملية، التي يُعتقَد بأنّه نفذّها لوحده، دون أيّ مُساعدةٍ من أيّ تنظيمٍ " الشعب الفلسطيني ثوره ثوره على الصهيونيي...

 
JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL